نصر اكتوبر.. أبرز مظاهر الإحتفال بالذكرى 49

نصر اكتوبر.. أبرز مظاهر الإحتفال بالذكرى 49

يحل اليوم الذكرى 49 لنصر اكتوبر، ويحتفل الشعب المصري جميعاً بهذا اليوم وتقوم الدولة بإعداد الاحتفالات، من أجل إحياء هذه الذكرى وتعريف أبناء الوطن عليها، لأنها ذكريات فخر وعزة وكرامة للمصريين بعد استعادة أراضيهم وطرد العدو، وفي التقرير التالي نرصد أبرز مظاهر الإحتفال  بنصر اكتوبر المجيد.

نصر اكتوبر

يعود نصر اكتوبر إلى السنوات اللاحقة لحرب 1967 حيث عاش الشعب المصري أسوء أيام حياته بعد هزيمة حرب 67 واحتلال القوات الإسرائيلية أرض مصر في عهد الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وفي هذه الحرب دخلت الدبابات الإسرائيلية أراضي بور فؤاد والإسماعيلية وقاموا بعبور قناة السويس.

وسميت حرب 67 باسم حرب الاستنزاف والتي استمرت لستة أعوام مليئة بالفضائح والخسائر للجيش المصري من ناحية الخسائر المالية والاقتصادية وأيضاً الخسائر المعنوية التي وقعت على الشعب في هذه الفترة وتعتبر من أبشع الخسائر.

وبعد تلك السنوات الكئيبة تحولت إلى أعظم الانتصارات التي يشهدها التاريخ المصري حتى الآن بعد أن تولى الرئيس الراحل محمد أنور السادات رئاسة الجمهورية وقام بالاتفاق مع الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد متحدين معا لاستعادة الأرضي المحتلة من العدو الإسرائيلي.

وكان يوم النصر هو يوم السادس من أكتوبر عام 1973 بمثابة نقطة الانطلاق التي تم فيها استرجاع عزة وكرامة الشعب المصري، وتم اختيار هذا اليوم تحديدا تزامناً مع عيد الغفران لدى الإسرائيليين وهو يوم مخصص للصلاة والصيام فقط.

واستمرت الحرب 6 ساعات كانت بين الاحتلال والانتصار، بين الذل والكرامة، 6 ساعات فقط كانت كافية  للقوات المصرية للقضاء على الجيش الإسرائيلي، ولكن هذه المدة كانت كافية لدخول القوات المصرية قناة السويس واختراق خط بارليف وإعادة الأراضي المصرية ورد الكرامة، و يعد خط بارليف من أقوى خطوط الدفاع الإسرائيلي التي كان يستخدمها لمهاجمة المصريين.

نصر اكتوبر

أبرز مظاهر الإحتفال بالذكرى 49 لنصر اكتوبر

يحتفل الشعب المصري بذكرى أكتوبر كل عام في السادس من أكتوبر، وتتضح مظاهر الإحتفال بشكل ملموس عن طريق مشاهدة الأفلام التي تعرض أهم لقطات عن الحرب الذي انتصر فيها المصرين على الإسرائيليين، أو بمشاهدة الأفلام السينمائية التي تحدث عن أجواء الحرب  والأبطال الذين شاركوا في هذا الحدث العظيم.

كما جهزت أندية سيتي كلوب، بمختلف فروعها على مستوى الجمهورية برنامجاً مميزا لإحياء ذكرى حرب  أكتوبر، التي أعادت العزة والكرامة للشعب المصري.

وأشارت أندية سيتي كلوب أنه في تمام الساعة الخامسة مساء اليوم الخميس الموافق السادس من أكتوبر سيتم انطلاق الاحتفالات الكبرى في جميع الفروع، حيث سيتم رفع علم مصر في مختلف الفروع مع توزيع الأعلام على جميع الأعضاء الحاضرين.

ويضم برنامج الاحتفالات أيضاً تنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات الرياضية والفنية والثقافية والإجتماعية، متضمنة أغاني وطنية، وعقد ندوات وورش عمل عن حرب أكتوبر، والكثير من البرامج الأخرى.

ولابد أن يتم الإحتفال بنصر أكتوبر بشكل كبير وينبغى إيصاله بسلاسة إلى الأجيال القادمة والحالية التى لم تشاهد الحرب، من أجل معرفة ما مرت به مصر، مما يساهم في اكتساب الأجيال القادمة العزيمة والإرادة لحماية أراضيهم.

نصراكتوبر

أسباب حرب أكتوبر

قررت مصر خوض حرب السادس من أكتوبر عام 1973، لأسباب عديدة، سنقوم بذكرها في النقاط التالية:

• التصدري للاحتلال الإسرائيلي على الأراضي المصرية بهدف استعادة شبة جزيرة سيناء وهضبة جولان، اللتان تم احتلالهم من قبل إسرائيل في خرب الاستنزاف 1967.

• وضع خطة هجوم ضد الصراع الإسرائيلي، لكي تكون حرب أكتوبر رقم 4 في قائمة الصراع العربي الإسرائيلي.

• رفض إسرائيل لمطالب الرئيس الراحل محمد أنور السادات خلال مفاوضات 1971.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *