١٠ شباب يلقون مصرعهم بسبب إنسانيتهم

0 7

كتبت :شيماء عاطف

أغُلقت جميع شواطيء الإسكندرية بسبب الإجراءات الإحترازية لفيروس كورونا المستجد، ومع ذلك مازال هناك مواطنين تغلبهم رغبتهم في زيارة الشواطيء عن حماية أنفسهم، فيذهبون في أوقات مبكرة كي ينجوا من الإجراءات التنفيذية التي تعمل على إخلاء الشواطيء .

وتواجد اليوم مواطنين في شاطيء النخيل بالعجمي في الإسكندرية، وأثناء تواجدهم رأى بعض الشباب طفل يغرق، فأسرعوا إليه في محاولة منهم لإنقاذه، ولكن لقوا جميعهم مصرعهم غرقاً بما فيهم الطفل ، كان عددهم ١٠ شباب والطفل .

وانتُشلت ٦ جثامين، بينما لازالت قوات الإنقاذ النهري تواصل محاولاتها في إنتشال الخمس جثث الآخرين، وذلك وفقاً لما أعلنته الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول