ذكرى ميلاد كريمة مختار..تعذبت من أهلها وطلب غريب من فريد شوقي

تحل اليوم ذكرى ميلاد الفنانة الراحلة كريمة مختار ال 89، التي رحلت عن عالمنا في 2017، والتي تعد من أشهر الفنانان الذين جسدوا دور الأم،و يطلق عليها اسم “ماما نونا”، ورغم رحيلها إلا أنها لازالت عالقة في أذهان الجمهور.

جوجل يحتفل بميلاد كريمة مختار ال 89

احتفل موقع جوجل بميلاد كريمة مختار، ووضع صورة مرسومة لها على صفحته الرسمية، وبجوارها تليفزيون تظهر عليه مع مجموعة من الأطفال، معتبرها نموذجا للأم المصرية.

جسدت كريمة مختار دور الأم في العديد من الأفلام والمسلسلات، فعلى مستوى السينما قدمت( الحفيد، يارب ولد، ساعة ونص، أميرة حبي أنا، الفرح).

أما على مستوى الدراما فقدمت ( البخيل وأنا، يتربى في عزو ، زهرة وأزواجها الخمسة).

من هي كريمة مختار ؟

ولدت كريمة مختار في 16 يناير عام 1934 بمدينة أسيوط، الاسم الحقيقي لها عطيات محمد البدري، حصلت على درجة البكالوريوس من المعهد العالي للفنون المسرحية، تزوجت من المخرج الراحل نور الدمرداش وأنجبت منه 3 أولاد وابنة منهم الإعلامي معتز الدمرداش، أحمد، شريف، هبة، توفت في 12 يناير عام 2017، عن عمر يناهز ال 82 بعد صراع مع المرض.

بداية مشوارها الفني من الإذاعة إلى التمثيل

بدأت مشوارها الفني بالإذاعة من خلال برنامج الأطفال بابا شارو، وعندما أرادت أن تتجه إلى السينما رفضت عائلتها دخولها مجال التمثيل وما كان عليها الا أن توافق وتستمر في الإذاعة، حتى قابلت المخرج نور الدمرداش، الذي كان بمثابة طوق النجاة، وسمح لها بالعمل في السينما، وبالفعل شاركت في أول فيلم لها وهو  “ثمن الحرية” عام 1964.

كانت أول بطولة للنجمة كريمة مختار، فيلم الحفيد عام 1974، حيث جسدت دور أم لسبعة أطفال، وشاركها في بطولته مجموعة كبيرة من الفنانين، أبرزهم عبد المنعم مدبولي، نور الشريف، ميرڤت أمين ومحمود عبد العزيز.

كريمة مختار

المحايد الاخباري

وقالت في تصريح تليفزيوني لها، أنها لم تستطع السيطرة على نفسها أثناء تصوير مشهد شراء الفراخ لابنتها الوالدة، حيث كانت تعبيرات الفنان عبد المنعم مدبولي غاية في الكوميديا، مما جعلها تضحك وتعيد تصوير المشهد.

تاريخها مع فريد شوقي وطلبه منها تجسيد دور والدته 

وجدير بالذكر أن، كريمة مختار شكلت ثنائي مميز مع الراحل فريد شوقي، حيث قامت بتجسيد دور الزوجة أمامه في أكثر من عمل فني ما بين السينما والتليفزيون، مثل وبالوالدين إحسانا، رجل فقد عقله، الليلة الموعودة، صابر يا عم صابر، سعد اليتيم، البخيل وأنا، العرضحالجي.

وكانت قد كشفت عن طلب غريب طلبه منها فريد شوقي، وهو تجسيد دور والدته في عمل يحكي قصة حياته، ولكنه أراد أن يسأل الماكير عن المدة الزمنية التي يستغرقها في مكياج كريمة مختار لهذا العمل، وأخبره بأنه سيستغرق 4 ساعات، وهو ما جعله يتراجع عن الأمر.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *