الرئيسية » أدب » الشباب ومستقبل الأمة

الشباب ومستقبل الأمة

بقلم : ياسر أبو الشيخ
الشباب هم وقود الأمة وأمل بقائها وباقة من الورود في بساتينها وبهم ينتشر عبق الفلاح والصلاح في أرجائها،
الشباب شعلة من الحماس متقدة ، لايطفئها إلا فاسد ولا يشعلها إلا حريص علي مصلحة الأمة ، الشباب لديهم من الإمكانيات والعقول التي تجعل من المفعول فاعلا وتجعل من الفاسد صالحا والقديم جديدا ، الشباب لديهم من الهمة والنشاط ما يجعلهم يبذلون كل غال ونفيس من أجل النهوض والترقي وإثبات الذات ، فهم ينظرون إلي المستقبل بعين الدوام ويسهرون علي مصلحة الأمة من أجل الكمال ، لماذا يتقلد ذوي التفكير المحدود والأفكار المعاقة من العجزة والمسنين المناصب ،هؤلاء الذين يتمتعون باللامبالاه نظرا لكبر سنهم فهم لا ينظرون لمستقبل ولا يأبهون لوطن فكل ما يمكنهم الشعور به هو قضاء يومهم فقط فهم لا ينظرون الي تاريخ أمة يقتلونه بفكرهم العقيم ، فهؤلاء لايستطيعون إدارة أسرهم فكيف نثق بهم في قيادة أمة ، فلماذا نقتل آمال الشباب في تولي المناصب القيادية ، هؤلاء الشباب الذين يريدون أن يصنعوا المستحيل ليذكرهم التاريخ وينالوا شرف النهوض بالأمة .

شاهد أيضاً

براءة مشجع نادي الاتحاد السكندري «عادل شكل»

كتب/مهند كرم صرحت محكمة جنح سيدي جابر بالإسكندرية، اليوم-الأربعاء، ببراءة عادل شكل، كبير مشجعي نادي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*