الرئيسية » خارج الدولة » اخبار عربية » “غوتيريش” يعلن تشكيل لجنة تحقيق حول قصف مستشفيات في سوريا

“غوتيريش” يعلن تشكيل لجنة تحقيق حول قصف مستشفيات في سوريا

كتبت : جيهان الجارحي

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة ” أنطونيو غوتيريش” اليوم الجمعة ، تشكيل لجنة تحقيق داخلية حول قصف مستشفيات في سوريا ، كشفت عن إحداثياتها الجغرافية لعدم استهدافها .

وذكرت الأمم المتحدة في بيان لها ، أن هذه اللجنة ستحقق حول سلسلة من الحوادث التي وقعت في شمال غرب سوريا ، منذ إعلان روسيا وتركيا إقامة منطقة خفض التصعيد في إدلب ، في 17 سبتمبر 2018 .

وأضاف البيان أن “غوتيريش” يحض جميع الأطراف المعنية على التعاون بشكل كامل مع اللجنة ، والتي ستباشر عملها في 30 سبتمبر الجاري .

قال المتحدث باسم المنظمة الدولية ” ستيفان دوجاريك” إن مهمة اللجنة تقضي ب” تحديد الوقائع للأمين العام” ، موضحا أن الأمر لا يتعلق بتحقيق جنائي ، مع عدم الإعلان عما ستتوصل إليه اللجنة ، ومن دون تحديد مهلة لتسليم تقريرها .

يذكر ان العديد من المنشآت الطبية التي لها صلة بالأمم المتحدة تعرضت للقصف منذ الربيع . ونفت روسيا أن تكون قد استهدفت منشآت مدنية .
كما طالبت منظمة هيومن رايتس ووتش بأن ” تسارع اللجنة في تحديد المسئولين عن الهجمات ، على أن تعلن ما توصلت إليه .

رحبت سفيرة بريطانيا لدى الأمم المتحدة ” كارن بيرس” بتشكيل اللجنة ، واعتبرت أن التطورات في منطقتي حماة وإدلب ، شمال غرب سوريا هي تكرار للأساليب العسكرية التي لجأت إليها القوات السورية في حلب والغوطة الشرقية ، مؤكدة دعمها لمشروع قرار لا يزال قيد البحث في الأمم المتحدة ، ويطالب بوقف إطلاق النار في شمال غرب سوريا .

والجدير بالذكر ، أن المشروع الذي بادرت إليه ألمانيا وبلجيكا والكويت ، لا يزال قيد التشاور منذ نهاية أغسطس ، ومن المتوقع أن يتم التصويت عليه الأسبوع المقبل ، لافتين النظر إلى كون روسيا رغم مشاركتها في المفاوضات ، ترى أنه لا ضرورة لإصدار قرار ، حيث أن روسيا ودمشق أعلنتا وقف إطلاق النار نهاية أغسطس ، وتود روسيا أن تتضمن مسودة القرار استثناءات تشمل عمليات ” مكافحة الإرهاب” ، وهو الأمر الذي يرفضه الغرب .

شاهد أيضاً

براءة مشجع نادي الاتحاد السكندري «عادل شكل»

كتب/مهند كرم صرحت محكمة جنح سيدي جابر بالإسكندرية، اليوم-الأربعاء، ببراءة عادل شكل، كبير مشجعي نادي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*