الرئيسية » اخبار محلية » اقتصادي: تسوية مستحقات المصدرين خطوة لنمو الصادرات ل 55مليار دولار

اقتصادي: تسوية مستحقات المصدرين خطوة لنمو الصادرات ل 55مليار دولار

أسماء علي

أكد “خالد الشافعي” ، الخبير الاقتصادي ورئيس مركز العاصمة للدراسات والأبحاث الاقتصادية ، أن قيام الحكومة بسداد مبلغ 800 مليون جنيه كتسويات للمصدرين ، ضمن برنامج دعم الصادرات ، يمثل خطوة جيدة على طريق تحقيق معدلات نمو غير مسبوقة لصادرات مصر ، لتسجل 55مليار دولار خلال 5 سنوات من الآن ، مشيراً إلى أن كافة دول العالم تدعم ملف التصدير ؛ لما له من أهمية كبيرة في توفير العملة الصعبة وانتشار منتجات البلاد في كافة أنحاء العالم .

وأشار “خالد الشافعى” إلي أن هناك اهتمام واضح من الحكومة ممثلة فى رئاسة الوزراء بملف الصناعة المصرية وكذلك التصدير ، وظهر هذا واضحا فى اقتراب الحكومة من حل مشكلات المصدرين ، وكذلك صياغة برنامج جديد لدعم الصادرات وتخصيص 6 مليار جنيه لدعم الصادرات .

وقال الشافعى، أنه منذ بدء الإصلاح الاقتصادي فإن الصناعة والتصدير يشهدان ارتفاع فى تنافسية الصادرات المصرية فى الخارج ، مما أدى إلى حدوث تحرك ملحوظ فى الصادرات بنسب زيادة سنوية ما بين 10 إلى 12 %  ، ورغم أن هذه الزيادة ليست المرجوة إلا أن الاهتمام بالقطاع الصناعي والتصديري أصبح ملف دائم على مائدة الحكومة .

وأكد الشافعي أن الصناعة الوطنية عصب الاقتصاد ؛ لما لها من دور كبير فى قيادة معدلات النمو نحو الارتفاع ، إضافة إلى توفير احتياجات الأسواق الداخلية للمستهلكين من المنتجات المختلفة ، والحد من الاستيراد وتوفير العملة الصعبة ، ومصدر لتوفير قرابة 20 مليون فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة ، مما يجعلها المساهمة الرئيسي فى خفض نسب البطالة .

وشدد الشافعي على أهمية البرنامج الرئاسي لتوفير أكثر من 4500 مصنع جديد ، تساهم فى توطين الصناعات الصغيرة والمتوسطة فى قطاعات اقتصادية مختلفة فى مدن صناعية مجهزة ، مثل مجمع مرغم للكيماويات فى الإسكندرية ، كما تعتبر المجمعات الجديدة إحدى وسائل القطاع الصناعي ، لتعميق المكون المحلي فى الصناعات ، وعدم الاعتماد على مكونات ومدخلات إنتاجية من الخارج ، من خلال إيجاد البدائل المحلية لها .

شاهد أيضاً

منح وكيل وزارة التربية والتعليم بشمال سيناء شهادة الإبداع الماسية

شمال سيناء ….. رويدا العكاوي منحت المنظمة المصرية الدولية لحقوق الإنسان والتنمية ، برئاسة الشريف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*