الرئيسية » اخبار محلية » تتوه المراكب من المراسي

تتوه المراكب من المراسي

 

ندى غزالي

خوف الرحيل يهوانى
انا الهادم أم أنا الباني
لا ظل الخيال ينير دربنا ولا صاحب الظل يراني

خلفك ولا تعلم أنك تسكن من الجوف قلباً وبيني وبين ظلك نقشت ألحاني
ورتلت قصيدةً عنوانها أنا المجني أم انا الجاني

وكبلت يداي بسلاسل ظلك وقبلت أن يكون ظلك سجاني ونسيت رحلتي ونسيت عمرى وأصبحت ضمن ظلك تصحبتي إلي كل مكاني

ولكني لم أنس ان في الخلف من جعل له ظلي سجان
وتتوه المراكب من المراسي
وقلبي شقيٌ بالتعلق بالراحلين يقاسي

ونبضي غافل وفكرى شارد والظلام سينهي أنفاسي
فتتوه المراكب من المراسي

شاهد أيضاً

عبدالعال يطالب نائب بعدم النداء عليه كثيراً بكلمة “معاليك

مهند كرم طالب الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، النائب حمدي السيسي، بعدم النداء عليه …

تعليق واحد

  1. ما شاء الله جميل جدا يا غالي ❤

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*