الهند “India”  تشهد ظاهرة غريبة في السماء

شهدت الهند “India ظاهرة طبيعية بالسماء، لم تحدث من قبل، حيث يعتقد البعض أنها قوس قزح، لكنها مشابهة بسبب حدوثها في السماء وألوانها، وهذه ليست المرة الأولى التي تحدث بها ظواهر طبيعية في الهند، كما أن الهند شهدت العديد من الظواهر الطبيعية، وسوف نقوم بذكر كل ما يشمل هذه الظاهرة، وآخر الظواهر التي شهدتها الهند.

ماهي الظاهرة التي شهدتها الهند “India”

وقال المصور الهندي محمد إبراهيم، أثناء حديثة مع موقع (CNN) بالعربية، “شعور رائع أن تشاهد مثل الظواهر الطبيعية المختلفة بعينك.. جميلة جداً مثل رؤية قوس القزح”، حول صور الظاهرة التي رصدها في سماء الهند.

وأوضح محمد إبراهيم أن هذه الظاهرة التي شهدتها الهند تسمى بظاهرة هالة “المجد”.

ولم تكن هذه الصور مخططاً لها من قبل، إذ عادة ما يبقى إبراهيم الكاميرا بحوزته في جميع رحلاته، ولم يدري أنه سيشاهد ظاهرة كهذه فجأة من نافذة طائرته.

وتفاجأ العديد من متابعي المصور الهندي محمد إبراهيم عبر “إنستجرام” بهذه الصور، وتساءلوا عما إذا كانت هذه الظاهرة موجودة بالفعل، وما سبب حدوثها.

سبب حدوث ظاهرة هالة المجد

وكشف محمد إبراهيم أن ظاهرة هالة المجد، تحدث عندنا يتفاعل ضوء الشمس أو ضوء القمر مع قطرات الماء الصغيرة التي تشكل من الضباب والغيوم.

وتتألف هالة المجد من حلقة أو أكثر ذات نقطة التقاء واحدة، والكثير من الألوان المتنوعة.

وتكون حلقات هالة المجد حمراء من الخارج وزرقاء باتجاه نقطة الالتقاء، حيث يخلط البعض بين ظاهرة هالة المجد وقوس القزح الدائري.

ولكن يوجد فرق بين هالة المجد وقوس القزح، من حيث أن قطر قوس القزح كبيراً، وينتج عن عمليات فيزيائية مختلفة.

وقد لا تكون هذه الظاهرة نادرة الحدوث، ولكنها تعتمد بشكل عام على الظروف المسببة لها، مثل تشكل حجم قطرة الماء في السحب.

آخر الظواهر التي حدثت في India

ظاهرة بروز الأرض بشكل مفاجئ:

حيث شهدت ولايه هاريان شمالي الهند ظاهرة غريبة، وهي بروز الأرض بشكل مفاجئ من تحت الماء.

وقال البعض من رواد التواصل الإجتماعي، إن الأرض أرتفعت بسبب نشاط الصفائح التكتونية، مما ذهب فريق آخر إلى تصاعد غاز الميثان المحصور في باطن الأرض، قد يكون سبب في بروز الأرض بشكل مفاجئ.

ظاهرة هطول الأسماك من السماء: 

حيث عاشت سكان منطقة تيلانجانا الهندية صدمة كبيرة، عندما شهدوا الأسماك وهي تنهمر عليهم من السماء.

وأشار شاهد عيان، إلى أن الأسماك التى تهطل عليهم من السماء تعد ظاهرة مناخية نادرة، تسمى “أمطار الحيوانات”، والتي تحدث عندنا تنجرف الحيوانات المائية الصغيرة مثل الضفادع والأسماك من المياه إلى السماء بفعل الرياح العاتية.

ولأن الظواهر الطبيعية موجودة منذ القدم ودائمة الحدوث فهي لا تحتاج إلى إثبات، كما  أنها معروفة منذ القدم؛ إذ أن بعض الأقوام والشعوب القديمة قد دُهشت منها وذكرتها في مدوناتها.

وكذلك هناك عديد من الظواهر الطبيعية التي يمكن وصفها باستخدام قوانين الفيزياء للمادة والطاقة، وليس من صنع الإنسان، وتُدعي الظواهر الفيزيائية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.