إليسا ردا على منتقدي حفل عيد الحب:موتوا بغيظكم

في الرابع عشر من فبراير من كل عام يحتفل العالم بعيد الحب أو ما يعرف عالميا باسم”الفلانتين” وينتظر العشاق تلك المناسبة للتعبير عن حبهم لبعضهم البعض وفي هذا العيد تقام الحفلات الغنائية للاحتفاء بتلك المناسبة الرومانسية وقد احتفلت إليسا مع جمهورها بعيد  الحب هذا العام في التاسع عشر من فبراير بحفل كبير على متن سفينة ستارز أون بورد في لوس أنجلوس بأمريكا ولكنها تعرضت لبعض الانتقادات

أسباب الانتقادات

وقد تعرضت إليسا لبعض الانتقادات بسبب ملابسها المكشوفة التي ظهرت بها في الحفل ومعاملتها لمحبيها بطريقة وصفها البعض بأنها سيئة.

أيضاً هناك مقطع فيديو تم نشره لها وهي تدفع أحد معجبيها من أجل النزول من على المسرح والذي صعد ليعطيها باقة من الورود

وهاجمها البعض بسبب رفضها مصافحة أحد محبيها مد يده عدة مرات لمصافحتها لكنها أشارت له بعدم المصافحة خوفا من انتشار فيروس كورونا

دعم الجمهور

وعلى الرغم من الانتقادات كان هناك دعم شديد من الجمهور والذين نشروا لها مقاطع فيديو من حفلات مختلفة.

كانت تتعامل فيها مع محبيها بطريقة راقية وتسلم على جمهورها وهي تتسلم الورد

ردود إليسا:

وردت إليسا على منتقدي حفلها الأخير الذي أحيته هناك”موتوا بغيظكم، أفضل حفل على الإطلاق بغض النظر عما تقولونه” ولمحبيني” أحبكم أكثر مما تتخيلوا”

الجدير بالذكر أن الفنانة إليسا ولدت في 27 من أكتوبر بدير الأحمر من فضاء بعلبك اللبناني واسمها الحقيقي “إليسار زكريا خوري”.

نشأت في أسرة عربية مسيحية لأب لبناني شاعر وأديب يعمل في مهنة تدريس اللغة العربية وأم سعودية وكان بداية عملها في 1992

حيث بدأت تظهر موهبتها في الغناء في العاشرة من عمرها وكان لها العديد من الأدوار في الاحتفالات المدرسية.

واشتركت في مسرحيات ساخرة  فهي  التي فتحت أمامها الفرصة فوجدت نفسها تغني أمام الجمهور وبدأت في إحياء الحفلات الغنائية.

حتى أصبحت من النجمات البارزات على الساحة الغنائية ورسمت خطا مغايرا عن جميع الفنانات

تعرضت للعديد من الانتقادات بسبب الأزياء التي ترتديها فكثير من الرجال يتهافتون للفت نظرها ولكنها لم تتمكن من  العصور على الشخص الذي يخفق قلبها بسرعة

وكان خبر سيء على العالم العربي عندما أصيبت بمرض سرطان الثدي وأحيت حفلا للمرة الأولى بعد إعلانها الإصابة ببيروت.

ولم تغير عادتها ظهرت في كامل أناقتها من أزياء و شعر وماكياج ووثقت ما عبرت به أثناء محنتها من خلال فيديو كليب.

وضحت من خلاله كم كانت تعاني من هذا المرض اللعين إلى أن أعلنت عن تعافيها منه بعد ثمانية أشهر

وكان آخر ألبومات إليسا ألبوم”صاحبة رأي” الذي أنتج ووزع عام 2020 من خلال شركة روتانا.

ومن بعدها كانت بعض الأغاني السنجل ويتضمن الألبوم 18 أغنية فيها واحدة باللغة الفرنسية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.