اكتشف أجمل أماكن العين السخنة

اكتشف أجمل أماكن العين السخنة

تعد العين السخنة من أفضل الوجهات السياحية والعلاجية والترفيهية لدى الكثيرين من المصريين أو السائحين، نظرا لجمال طبيعتها الخلابة وتوافر مقومات السياحة بها.

مميزات العين السخنة

تمتاز بتوافر العديد من مقومات الجذب السياحية.

حيث تتمتع السخنة بالعديد من الشواطيء ذات الرمال الناعمة والمياه الزرقاء الشفافة الصافية كحبات اللؤلؤ.

وتوفر التزلج على الماء وركوب الزوارق الشراعية والاستمتاع بالغطس والغوص تحت المياه ومشاهدة الأسماك الملونة والشعاب المرجانية.

تشتهر السخنة بالشواطئ الرملية الناعمة، حيث توفر ممارسة الأنشطة الترفيهية مثل بعض الألعاب الرياضية كالكرة الطائرة.

تمتاز العين السخنة بموقعها على ساحل البحر الأحمر، وأيضا قربها من محافظة القاهرة، فالمسافة بينهما حوالي 88 كيلو متر.

كما تتبع السخنة محافظة السويس جغرافيًا وإداريًا، فهي على بعد 55 كيلومترًا من مدينة السويس.

سُميت السخنة بذلك الاسم لكثرة العيون الساخنة الكبريتية الموجودة بها والتي يتم استخدامها للعلاج من بعض الأمراض.

تمتاز السياحة في العين السخنة بجمال الطبيعة الخلابة، حيث الرمال الناعمة الذهبية وسمائها الصافية ومياهها الزرقاء، والهدوء والاسترخاء وتنوع الأنشطة الترفيهية

قربها من القاهرة والمحافظات المجاورة جعلها وجهة مثالية لقضاء يوم لطيف بين المناظر الخلابة والهدوء، والعودة في نفس اليوم.

تضم السخنة العديد من المنتجعات والفنادق الراقية الفاخرة، التي توفر متعة الراحة والاسنجمام والاستمتاع بوقت رائع.

يتوافر بها العديد من العيون الكبريتية والشواطيء الخلابة، والمعالم الأثرية والأنشطة الترفيهية، التي تجدد النشاط والطاقة والحيوية.

كما أنها ليست منتجع سياحي فقط، لكنها منطقة استثمارية وصناعية أيضا، كما يوجد بها ميناء هام، هو ميناء السخنة على ساحل خليج السويس.

تحتضن السخنة مقومات الجذب السياحي الذي جعلها وجهة مفضلة لدى الكثيرين، حيث تنفرد بوجود، جبل الجلالة ومحمية الأشجار المتحجرة.

كما تضم مقومات أخرى مثل كهف الملح وخليج الأدبية، دير القديس أنطونيوس ودير الأنبا بولز والعيون الكبريتية.

تشتهر السخنة بالتلفريك الذي يشكل متعة ومغامرة خلال ركوب تلفريك الجلالة والاستمتاع بروعة الإطلالات التي يشاهدها السائح من أعلى القمة.

تبدو إطلالة ساحرة عند استقلال التلفريك والوصول للقمة، ورؤية المناظر الجذابة حيث يمكن أيضا رؤية البحر الأحمر، نشاط غاية المتعة والاستمتاع.

تضم العين السخنة العديد من حقول البترول والغاز الطبيعي ومشروعات تكرير البترول.

جبل الجلالة

هو من أشهر الأماكن في العين السخنة وله أهمية دينية وتاريخية، حيث يُعتقد أن سيدنا موسى عليه السلام مر به أثناء هروبه من فرعون.

جبل الجلالة ليس جبل واحدًا فقط، بل هو سلسلة جبال متصلة يبلغ ارتفاعه 1200م، تمتد من شمال السخنة إلى جنوبها.

حيث تنقسم لقسمين هما سلسلة جبال الجلالة البحرية في الشمال، وسلسلة جبال الجلالة القبلية بالجنوب.

العين السخنة

يوفر ممارسة عدة أنشطة مثل رحلات السفاري وتسلق الحبال والمبيت والتخييم فوق الجبل وركوب الدراجات الرباعية والتمتع بالمناظر الطبيعية من فوق الجبل.

محمية الأشجار‌ المتحجرة

من أجمل الأماكن التي لاتخلو الفُسح من زيارته، يتوجه لها المهتمين بعلم الجيولوجيا.

هي واحدة من الهضاب الواسعة تمتد على مساحة سبعة كيلو مترات مربع التي تحتوي على جذور وأطراف أشجار متحجرة عبر آلاف العصور.

خليج الأدبية

يعد من أفضل الشواطيء المتواجدة في السخنة.

حيث ينفرد الخليج بروعة وجمال طبيعته الساحرة، فهو من أجمل الأماكن السياحية التي في العين السخن.

به منطقة أثرية تسمى حطام السفن القديمة. كما يعد مقصد دائم للطيور المهاجرة في فصلي الربيع والخريف، وهي طيور نادرة.

لا يمكن مشاهدة هذه الطيور في أي مكان آخر، وأشهرها النورس الأبيض وكاسر العظام النسور الذهبية.

دير القديس أنطونيوس

العين السخنة لا تخلو من المزارات الدينية والتاريخية.

يعد هذا الدير من أهم رحلات السخنة لمكانته الدينية والتاريخية، وسمي بذلك الاسم لأن القديس انطونيوس هو الذي أسس فكرة الرهبانية بصحراء مصر.

يضم الدير لوحات جدارية غاية الجمال، كما يضم عدد من المخطوطات اليدوية التي تمثل اهمية دينية، ويعود تاريخ ذلك الدير للقرن الرابع الميلادي.

بالإضافة لروعة الكهف الملحق للدير، ويقع كلًا من الدير والكهف بواحة الربيع في العين السخنة ويمكن الاستمتاع بالتجول بالدير والكهف والجبال الشاهقة.

دير القديس الأنبا بولز

تحتضن السخنة معالم أثرية وحضارية بجانب سياحة الشاطيء.

الدير من أكثر الأماكن جذبا للزائرين العرب والأوروبيين، يعتبر أحد أروع أماكن السخنة وهو أقدم الأديرة الموجودة في مصر.

يقع الدير بطريق الكريمات العين السخنة بمنطقة وادي الدير، ويعود تاريخ هذا الدير للعصور الوسطى.

كما يوجد به كنيسة بولز التي يمكن التجول في داخلها ورؤية عدد كبير من المخطوطات النادرة والقيمة، ويمكن زيارة الكهف الذي به مقبرة القديس بولز.

العيون الكبريتية

تحتوي السخنة على عدد كبير من هذه العيون الطبيعية.

العيون الكبريتية لها دور فعال في السياحة العلاجية حيث تندفع المياه بطريقة معينة وتدور حول نفسها،

هي عبارة عن مياه شديدة الحرارة، لونها أخضر تتدفق من باطن الأرض، متعددة العيون تصب فى بحيرات صغيرة عبر شلالات.

تكونت بفعل المياه الزائدة وتحتوى على نسبة من الكبريت، هو العامل الرئيسي الذي جعل منها مياه معدنية.

حيث يستغرق المريض بالماء لمدة تتراوح بين 10 إلى 20 دقيقة لكي تتفتح مسام الجسم ويخترق الماء المحمل بالكبريت لداخل المسام.

وتستخدم في علاج الكثير من الأمراض، مثل اضطرابات الدورة الدموية والتهابات المفاصل والأمراض الجلدية المختلفة.

وأمراض الجهاز العضلي، والأمراض الصدرية والتخلص من الطاقان السلبية والنقرس المزمن.

كهف الملح

كهف الملح مكان سحري في علاج بعض الأمراض.

له فوائد مدهشة في علاج الأرق الحساسية والربو الاضطرابات التنفسية الغدة الدرقية، حيث يتكون من الصخور الملحية وتغطيها إضاءة خافته.

ميناء السخنة

ميناء السخنة لا يفوتنا التعرف على هذا الميناء الهام، هو أحد أهم الموانيء المصرية.

الميناء تابع للهيئة العامة لموانيء البحر الأحمر.
يقع على الساحل الغربي لخليج السويس، تبلغ مساحته حوالي 22.3 كم مربع وعلى بعد 43 كم من مدينة السويس.

يخدم الميناء حقول النفط والغاز بمنطقة العين السخنة، ومشاريع تكرير البترول وإسالة الغاز ومشروع البتروكيمياويات ومصنع سيراميك.

الميناء يعد مصفاة ضخمة لتكرير السكر والوقود النباتي ومصنع لإنتاج الأمونيا، وتبلغ سعة استيعابه حاليا زيادة عن 350 ألف.

يستخدم في عملية الاستيراد والتصدير واستقبال السائحين من كل مكان، والعديد من السائحين في العين السخنة يرغبون في زيارة هذا الميناء.

تعمل الدولة المصرية حاليا على تحويل وتطوير ميناء السخنة لميناء مِحوري ومن أجل زيادة حصة مصر من السوق العالمية لتجارة الترانزيت.

أعمال التطوير هذه تقوي من دور ميناء السخنة في مشروعات الهيدروجين الأخضر.

كما تعمل على خدمة الصادرات المصرية والمساعدة في فتح أسواق جديدة للصادرات المصرية، عبر تشغيل خدمات ملاحية مباشرة.

تعمل على ايجاد تطوير لحلول كاملة من أجل النقل والتداول، بين محطات الحاويات البحرية ومحطات السكك الحديدية وخدمات النقل متعدد الوسائط.

تعمل على تنفيذ شبكة طرق داخلية، وأيضا شبكة من خطوط سكك حديدية متصلة بخط القطار الكهربائي السريع.

يتضمن التطوير ساحات تداول بمسطح 8.6 مليون متر مربع، ومناطق لوجيستية بمساحة 6.3 كيلو متر مربع.

جاري العمل على الحفر بنسبة 100 % من الأحوا، والعمل على الانتهاء من الأعمال المتبقية في ساحات التداول.

ومن أعمال تطوير ميناء السخنة، تم تنفيذ الطرق بطول 17 كم ورصف خرساني لـ 6 حارات.

تم العمل على تنفيذ خطوط سكك حديدية بطول يقدر 33 كيلو متر، وتعمل على إقامة حواجز للأمواج بالميناء بطول حوالي 3270 م

تعمل الدولة أيضا على تطوير العين السخنة من حيث إنشاء منشآت سكنية ومشاريع ضخمة بجبل الجلالة، وإنشاء أكبر جامعة في الشرق الأوسط.

 

 

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *