برنامج خيال أم حقيقة يكشف حقائق الحديقة السامة

كتبت: هالة تغيان

تحدث الإعلامي محمد عمرو مقدم برنامج خيال أم حقيقة، الذي يأتي من إعداد ماجدة محمد وتصوير مي هنداوي ومونتاج آياتي خيري، والذي يذاع على قناة mo7ayd، عن حديقة الموت، أو بمسمى آخر حديقة السموم، وفي رواية أخرى يطلق عليها البعض اسم الحديقة السامة، تلك التي تختلف عن أي حديقة أخرى.

والتي تسبب الموت فورًا عند لمس أو شم أي نبات بها وتوجد في بريطانيا وتعتبر واحدة من أكبر الحدائق الموجوده هناك.

ويوجد جزء كبير منها موجود في قلعة ألونك، وقد تم عزل الحديقة عن القلعة وإغلاق الحديقة بالسور الحديد، نظرا لخطوره النباتات السامة.

الحديقة السامة

فعندما تزور الحديقه ستجد لافتة تحذيرية معلقة، تحذرك من من أي نبات قاتل، كذلك سيرافقك بها المرشدين، للتنبيه من خطورة النباتات السامة ومنع أي قطف للنباتات أو حفاظا على سلامه الزوار.

الحديقة أيضا تحتوي على أسلاك حديدية حول النباتات لتجنب أي لمس أو سرقة، للنباتات المخدرة، وكأن شعار الحديقة لا للمخدرات.

جدير بالذكر أن الحديقة لها تاريخ عريق في حكم الدوق سمبل لند حيث كانو يهتم بها قديمًا، ثم انتهى هذا الاهتمام بعد الحرب العالمية الثانية.

لكن عاد الدوق بالاهتمام مره أخرى بالحديقة، ليصنع منها الأدوية وعلاج الأمراض ومعرفة نوع النباتات السامة والنباتات المستخدمه لصناعه المخدرات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.