الصيام المتقطع وخسارة الوزن بدون حرمان

الصيام المتقطع وخسارة الوزن بدون حرمان

الصيام المتقطع من الطرق التي قد تحتاجها إذا كنت تطمح لخسارة الوزن بشكل آمن وفعال وفى الوقت ذاته لا ترغب بالتوقف عن تناول الأطعمة وقد مللت من اتباع الانظمة الغذائية لخسارة الوزن، أو كنت لا تستطيع الاستمرار على اتباع نظام غذائى معين بسبب افتقادك للطعام.

فإن نظام الصيام المتقطع يعتبر من أفضل الأنظمة الغذائية التي نشجعك على اتباعها لتحقيق الهدف المنشود، وهو خسارة الوزن بدون الحرمان من تناول الطعام بالإضافة إلى الكثير من الفوائد التي يمنحها النظام لجسمك.

لا يعتبر نظام الصيام المتقطع نظام حديث ولكن يمتد إلى عصور قديمة. في عصور ما قبل التاريخ قبل أن يتعلم البشر الزراعة، كانوا صيادين وجامعي الثمار تطوروا للبقاء على قيد الحياة – والازدهار- لفترات طويلة دون تناول الطعام.

وترى خبيرة التغذية كريستى ويليامز أن حمية الصيام المتقطع تعتبر من أفضل أنواع الحميات الغذائية التى يمكن أن تحدد لنا ما نأكله وما نمتنع عنه خاصة وأنه يسمح لك بتناول مجموعة من الأطعمة المختلفة والاستمتاع بها. 

تشير بعض الدراسات إلى أن طريقة تناول الطعام هذه قد تقدم فوائد مثل فقدان الدهون وتحسين الصحة وزيادة طول العمر. يدعي المؤيدون أن برنامج الصيام المتقطع أسهل في الحفاظ عليه من الأنظمة الغذائية التقليدية التي يتم التحكم فيها بالسعرات الحرارية.

ما هو نظام الصيام المتقطع؟

يعتمد الصيام المتقطع على الامتناع عن تناول الطعام دون الشراب (يمكنك تناول المشروبات الخالية من السعرات الحرارية) خلال ساعات محددة فى اليوم ويختلف عدد الساعات من شخص لآخر حسب قدرته على الصيام، ولكن الشكل الأكثر شيوعاً فى العالم هو تناول الطعام خلال 8 ساعات من اليوم والامتناع عنه خلال الـ 16 ساعة المتبقية وهي ما تعرف بحمية 16:8. 

على الرغم من أن هذا النوع هو الأكثر انتشاراً ولكنه ليس النظام الثابت فى الصيام المتقطع حيث توجد أنواع مختلفة لتطبيق حمية الصيام المتقطع.

أساليب نظام الصيام المتقطع

هناك عدة طرق مختلفة لأداء الصيام المتقطع، الا ان جميعها تقوم على الصيام لفترات زمنية منتظمة عن تناول الطعام بهدف الحصول على الطاقة من تحلل الدهون المخزنة في الجسم.

النوع الأول: الصيام لمدة 12 ساعة فى اليوم 12:12

يعتبر هذا النوع من أفضل الأنواع المناسبة خاصة للنساء، حيث يعتمد هذا النوع على الامتناع عن تناول الطعام طوال 12 ساعة من اليوم بالإضافة إلى ساعات النوم والاقتصار على تناول الطعام خلال الـ12 ساعة المتبقية، ولكن مع مراعاة تجنب الاطعمة ذات السعرات الحرارية العالية وتجنب السكر وكذلك الاطعمة الغنية بالسكريات بالإضافة إلى المشروبات الغازية ويجب أن يكون الطعام صحياً وغنياً بالخضروات ومصادر البروتين والكربوهيدرات الصحية.

النوع الثانى: صيام 5:2

يعتمد صيام 5:2 على تناول كميات محددة من الطعام خلال الأيام الخمسة وبمواعيد منتظمة. وفي اليومين المتبقين، تحدد لنفسك وجبة واحدة تحتوى 500-600 سعرة حرارية.

على سبيل المثال: إذا اخترت تناول الطعام بشكل طبيعي في كل يوم من أيام الأسبوع باستثناء يومي الأحد والأربعاء، ستكون هذه هى أيام تناول الوجبة الواحدة المحددة.

النوع الثالث: الصيام لمدة 16 ساعة في اليوم. 8:16

يعتبر هذا الأسلوب من أكثر أساليب الصيام المتقطع الأكثر شيوعاً ويرجع ذلك الى فعاليته الكبيرة فى مكافحة السمنة و خسارة الوزن.

يتضمن هذا الأسلوب الامتناع عن تناول الطعام لمدة لا تقل عن 16 ساعة في اليوم ويسمح لك بتناول الطعام خلال الـ 8 ساعات المتبقية من اليوم، ويشترط أن يكون طعاماً صحياً.

ماذا يمكنك أن تأكل خلال اتباع نظام الصيام المتقطع؟

يمكنك فى الساعات المخصصة لتناول الطعام أن تأكل بالشكل الطبيعي وليس الوصول الى حد الجنون فى تناول الطعام، وذلك لكي تساعد نفسك على خسارة الوزن وبناء حمية غذائية سليمة تصل بك إلى الهدف المنشود. بالإضافة إلى الاعتماد على زيادة الخضروات والبروتينات مع تقليل نسب النشويات والكربوهيدرات والإكثار من شرب الماء.

يسمح لك فى ساعات الامتناع عن تناول الطعام أن تتناول المشروبات التى لا تحتوى على سعرات حرارية مثل الشاى والقهوة بالإضافة إلى بعض الاعشاب وبالتأكيد شرب الماء.

الصيام المتقطع

تعرف على فوائد اتباع نظام الصيام المتقطع.

  • الوقاية من مرض السكر وتقليل مقاومة الانسولين:

وجد أن الأنسولين يقل في الجسم بنسبة 11- 57% بعد مرور 3 أسابيع من اتباع نظام الصيام المتقطع، بالاضافة الى أن حمية الصيام المتقطع تساعد على تقليل الجلوكوز في الدم بنسبة 3- 6% لدى لدى الاشخاص في مرحلة ما قبل السكري.

  • خسارة الوزن:

يعتبر نظام الصيام المتقطع من أفضل الوسائل لخسارة الوزن وهذا لأنه يعتمد فى أساسه على تناول الوجبات الصحية خلال ساعات قليلة محددة فقط مما يعمل على انخفاض نسب السعرات الحرارية التى تدخل الى الجسم، بالإضافة إلى أن نظام الصيام المتقطع يعمل على تحسين وزيادة نسبة الحرق داخل الجسم. كل هذا يؤدى بدوره الى خسارة الوزن بشكل صحى وسليم.

  • يساعد على تحسين البشرة:

يتطلب نظام الصيام المتقطع الاهتمام بشرب الكثير من الماء الذى يعمل على ترطيب البشرة بشكل دائم و تجنب الجفاف بالإضافة إلى أن شرب الماء يساعد على تحسين البشرة ومنحها سمات المظهر المشرق والصحي مما يعزز صحة البشرة ويحافظ على نضارتها.

  • الحفاظ على صحة القلب:

يؤدي الصيام المتقطع إلى تحسين ضغط الدم ومعدل ضربات القلب أثناء الراحة بالإضافة إلى القياسات الأخرى المتعلقة بالقلب.

  • تحسين الأداء البدني:

أن اتباع نظام الصيام المتقطع خاصة على الذين صاموا لمدة 16 ساعة يساهم في فقدان الدهون بنسب ملحوظة مع الحفاظ على كتلة العضلات خاصة لولئك الذين يحرصون على تناول وجبة غنية بالبروتين بعد ساعات الصيام، مما أدى إلى زيادة نشاط الجسم وتحسين أدائه.

هل يصلح للجميع؟

نظام الصيام المتقطع مثله مثل بقية الأنظمة الصحية له فوائد وله محاذير صحية، إلا أن تحذيراته تعتبر متعلقة بالأفراد الذين يتبعونه وليس به كنظام. بالإضافة إلى أنه لا يصلح لجميع الأشخاص ولا بد من امتناع فئات معينه عنه وهى:

  • النساء فى فترات الحمل و فترات الرضاعة.
  • الأطفال.
  • المراهقون أقل من 18 عاماً.
  • الذين لديهم تاريخ مرضي كمرضى كرونز و مشكلات فى الجهاز الهضمى.
  • مرضى السكر وخاصة المعتمدين على الانسولين كدواء أو يعانون منه منذ سنوات طويلة.
  • الأشخاص الذين لديهم أي أمراض أو مشاكل صحية مزمنة كمرضى الكلى.

تحذيرات نظام الصيام المتقطع

  • لابد من التأكد من الخلو من بعض الأمراض قبل البدء فى اتباع نظام الصيام المتقطع.
  • قد يسبب نظام الصيام المتقطع بعض الاضطرابات الهضمية.
  • يمكن الشعور بالتعب والضعف العام وهما من الأعراض التي يمكن أن تبدأ مع اتباع النظام وتتلاشى بشكل تدريجي وهنا يجب مراجعة متخصص ليساعدك في تقليل ظهورها.

يعتبرهذا النظام بشكل اجمالي هو أفضل الأنظمة الغذائية التى يمكن اتباعها بطريقة أساسية وثابتة دون القلق من حدوث أي أضرار، حيث يعتبر من الأنظمة الآمنة كلياً، بالإضافة إلى أن فوائدة للجسم كثير ورائعة، و الاعتياد عليه يساعدك على تجنب الوصول الى مرحلة السمنة بالاضافة الى انه أكثر الأنظمة التي تساعد على خسارة الوزن بشكل أمن وملحوظ دون حرمان من الطعام.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *