بورشه تنطلق إلى موسوعة جينيس بسرعة خارقة

بورشه تنطلق إلى موسوعة جينيس بسرعة خارقة

كتبت / أميمة حافظ

أعلنت الشركة الشهيرة فى صناعة السيارات الرياضية الفارهة الألمانية “بورشه” عن نجاحها في إحراز إنجاز جديد في موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

وقد ذكرت الشركة إن السائق المحترف “ليه كين” نجح في تسجيل رقم جديد في الموسوعة بقيادة السيارة بورشه تايكان توربو إس بسرعة 102.6 ميل في الساعة داخل مضمار مغلق ، و قد وجرى الاختبار في مركز إرنست إن موريال في مدينة نيو أورليانز الأمريكية.

والسائق كين لم يكتف بتسجيل رقم قياسي جديد، بل أنه حطم الرقم القديم المستمر منذ فترة طويلة بزيادة 16 ميلا في الساعة.

و قد ذكر موقع سي نت دوت كوم المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى أن سرعة 102 ميل في الساعة ليست كبيرة في المطلق لكن تسجيلها داخل مضمار مغلق أمر بالغ الصعوبة، وبخاصة في مركز نيو أورليانز للمؤتمرات الذي تبلغ مساحته الإجمالي مليون متر مربع حيث يكون على السائق زيادة سرعة السيارة ثم إبطائها خلال فترة زمنية قصيرة.

يعتبر معدل التسارع المرتفع أحد مزايا السيارة تايكان توربو إس حيث تستطيع الوصول إلى سرعة 60 ميلا في الساعة خلال 2.6 ثانية من انطلاقها.

و ذلك بفضل نظام التحكم في الانطلاق ونظام الدفع الرباعي والمحرك الذي تصل قوته إلى 750 حصانا، وهو ما ساعد كين وشركة بورشة في تسجيل رقم قياسي جديد.

وبالطبع لا يتم تسجيل الرقم القياسي للسرعة في المضمار المغلق إذا اصطدمت السيارة بالحائط في الجانب الآخر من المبنى، لذا فإن القدرة على التوقف بسرعة أمر مهم أيضا ، ولهذا الغرض، تأتي تايكان توربو إس من بورشة مع مكابح كبيرة من السيراميك والكربون.

وإذا لم تكن قد قمت بقيادة سيارة بورشة باستخدام هذه النظام المتطور للمكابح، فإن الإحساس بالضغط على دواسة الفرامل وإبطاء السرعة أمر مروع للغاية بسبب الفاعلية الهائلة للمكابح.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *