حبة البركة..فوائدها وأضرارها وكيفية تناولها

 حبة البركة أو الحبة السوداء من نباتات البحر الأبيض المتوسط ومن أشهرها استخداما في الطب والعلاج منذ قديم الأزل.

وللحبة السوداء العديد من التسميات منها حبة البركة والكزبرة الرومانية أو الكمون الأسود كما أنها معروفة كنوع من التوابل وتم استخدامها منذ قديم الأزل لعلاج الكثير من الأمراض.

فوائد حبة البركة

من فوائد الحبة السوداء مما جعلها السر وراء الكثير من العلاجات مايلي، فهي مضادة للجراثيم والالتهابات فتساعد على تقوية المناعة ومحاربة العديد من الأمراض نتيجة احتوائها على زيت ثيموكينون الذي يعد مضاد أكسدة قوي.

أثبتت العديد من الأبحاث والدراسات الدور الكبير الذي تلعبه في خفض الكوليسترول الضار والمساعدة في خفض ضغط الدم ولها دور كبير أيضًا في الوقاية من مشاكل الدورة الدموية وتعزيز صحة القلب والشرايين.

كما أن تناول هذه الحبة لها خصائص تساعد في التخفيف من أعراض الربو مثل السعال والصفير وتحسين وظيفة الرئة لدى بعض الأشخاص المصابين بالربو.

يمكن لحبة البركة تحسين مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري ولكن ليس بكفاءة العقاقير التي تستخدم لعلاج هذا المرض.

أكدت الدراسات أنها تساعد بشكل فعال على تحسين الذاكرة وتقويتها كما أن لها دور مهم في تحفيز نمو الشعر وزيادة كثافته ومنع تساقطه.

أيضًا تدخل في علاج الكثير من مشكلات البشرة لاحتوائها على مضادات الأكسدة والأحمضة الدهنية المفيدة التي تساعد على ذلك.

حبة البركة
حبة البركة

خلطات الحبة السوداء للبشرة

وها هي أهم الخلطات التي تستخدم فيها حبة البركة لعلاج البشرة وتتلخص في:

خلطة علاج جفاف البشرة ويتم خلالها خلط مسحوق حبة البركة مع زيت حبة البركة وزيت السمسم ويتم استخدامها يوميًا لمدة أسبوع حتى يحدث الفارق.

خلطة علاج حب الشباب ويتم خلالها خلط مسحوق حبة البركة بخل التفاح ووضعها على الحبوب لدقائق معدودة مع محاولة استخدام الخلطة بانتظام حتى يحدث مغعولها.

خلطة لنضارة البشرة حيث يتم تحضير خلطة من مسحوق حبة البركة مع القليل من العسل ووضعه على البشرة نصف ساعة وبعدها يتم غسل البشرة بالماء وسنلاحظ مدى نضارة البشرة.

وصفات طبيعية لاستخدام زيت حبة البركة لإنقاص الوزن

يتم مزج ملعقة صغيرة من حبة البركة على الزبادي أو طبق سلاطة خضراء.

إضافة القليل من زيت الحبة السوداء إلى كوب الحليب أو عصير البرتقال في الصباح مع الاستمرار عليها كجرعة يومية.

مع العلم أن الجرعة الموصى بها تتراوح ما بين من 1-3 ملاعق كبيرة من حبة البركة ولكن ينصح أن يتم البدء بكميات قليلة لتجنب حدوث آثار جانبية مثل الحساسية أو انخفاض ضغط الدم كما لا يمكن للنساء الحوامل أو المرضعات تناول زيت الحبة السوداء.

أضرار الحبة السوداء

كما نعرف أنه مثل ما لحبة السوداء العديد من الفوائد كما ذكرناها ولكن قد تتسبب كثرة تناولها العديد من الأضرار لبعض الناس وقد يؤدي استعمالها كبذور أو زيت لحدوث بعض الأضرار مثل.

مشكلات هضمية قد يتسبب تناول كميات كبيرة من حبة البركة اضطرابات هضمية مثل قيء أو إمساك أو انتفاخ البطن.

الحساسية التي قد تظهر على الجلد بمجرد تناول جرعات كبيرة من بذور حبة البركة.

انخفاض ضغط الدم وخصوصًا للمرضى الذين يعانون من مشاكل انخفاض ضغط الدم عندما يتناولون جرعات كبيرة من بذور أو زيت حبة البركة أو المرضى الذين يتناولون أدوية خافضة لضغط الدم.

زيادة خطر النزيف وخصوصًا لدى المرضى الذين يعانون من اضطرابات نزيف الدم.

انخفاض سكر الدم فقد يؤثر بالسلب تناول جرعات كبيرة من الحبة السوداء على المرضى الذين يعانون من انخفاض سكر الدم حيث يؤدي بهم إلى هبوط حاد في سكر الدم.

تلف بعض الأعضاء مثل الكبد أو الكلى ولكن لم يتم ثبوت ذلك بشكل قاطع فيفضل لمرضى الكبد والكلى عدم الإفراط في تناوله.

وينصح لمرضى حساسية الجلد أن يقوموا باختبار الحبة السوداء بوضع جزء على جزء صغير من الجلد للتأكد من عدم الإصابة بالحساسية ويجب على الأشخاص الذين يتناولون الأدوية استشارة الطبيب قبل استخدام المكملات العشبية مثل زيت الحبة السوداء.

وتعتبر هذه الحبة من الحبوب التي أوصى بها النبي صلى الله عليه وسلم لاحتوائها على العديد من الفوائد والتي تساعد على تعزيز عملية الأيض يوميًا مما يجعل الجسم في حالة صحية جيدة دائمًا.

فتناولها مع العسل على معدة فارغة يعمل كمطهر فعال للجهاز الهضمي ويعمل على تهدئة المعدة كما يخلصها من الغازات وتعمل الحبة السوداء والعسل أيضًا على إنقاص الوزن والتخلص من دهون المعدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *