بعد غياب 23 عاما.. عمرو دياب وحميد الشاعري يتعاونان من جديد

خلال حفله الكبير الذي أحياه مساء أول من أمس في مركز المنارة أعلن الفنان عمرو دياب عن عودته للتعاون مرة أخرى مع المطرب والموسيقار المصري حميد الشاعري.

بعد غياب 23 عاماً على آخر تعاون بينهما من خلال ألبوم «قمرين».

وفيما يخص الألبوم الجديد لم يجيب عن أي أسئلة حوله، سواء عن الأغاني الجديدة التي يحتويها ولا موعد طرحه .

وقد شهد الحفل حضورًا جماهيريًا كبيرًا من جمهور الهضبة الذي توافد بالآلاف قبل بدء الحفل بساعات.

صعد الهضبة على المسرح في التاسعة إلا ربع بادئًا بأغنية “يا أنا يا لأ” واستمر الحفل حتى العاشرة والنصف.

نجلاء بدر تنتهي من تصوير “ليلة عيد”

جدير بالذكر أن الهضبة عمرو دياب قدم باقة متنوعة من الأغاني التي يحبها الجمهور منها “انت الحظ، ده لو اتساب، وقدام مرايتها” والعديد غيرهم.

بالإضافة إلى غناء أغاني قديمة لم يعتاد أن يغنيها في الحفلات.

كما قدم بمصاحبة البيانو عدد من الأغاني منها “قصاد عيني، وماله، هيعيش يفتكرني” وغيرها.

وقد تجاوز أحد الجمهور الحواجز الحديدية وصعد على المسرح واحتجزه الأمن إلا أن طالبهم الهضبة بالسماح له بالصعود على المسرح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.