بولسونارو يدلي بتصريحات غريبة حول لقاح فيروس كورونا
فيروس كورونا
يأتي توصل بعض الدول للقاح فيروس كورونا بمثابة شهقة قوية من الارتياح يلفظها العالم كله تأهبًا لوداع هذا الوباء الذي بدأ منذ نهاية العام الماضي بحصد أرواح البشر في أوروبا أولاً ولم يتوقف حتى الآن.
شركة فايزر
قال رئيس البرازيل “جايير بولسونارو” في كلمته التي ألقاها في “بورتو سيجورو” شمال شرق البرازيل، قام بالتحذير من لقاح كورونا الجديد الذي أنتجته شركة فايزر للأدوية، مؤكدًا أن اللقاح ينبت لحية للإنسان، وقد يحول الأشخاص إلى تماسيح.
المحكمة العليا
نشرت صحيفة “سبوتنك” هذه التصريحات، على الرغم من قرار المحكمة العليا في البرازيل يوم الخميس الماضي بجعل التطعيم بلقاح فايزر إجباريًا، بعد وفاة أكثر من 185 ألف شخص في البرازيل منذ بدء الوباء.
السلطات البرازيلية
لن تجبر السلطات البرازيلية الشخص على تلقي التطعيم، لكنها قد تفرض غرامة على من يرفض أو تمنعه من الذهاب إلى أماكن عامة، ويأتي ذلك بعد إجراء تجارب على لقاح “فايزر-بيونتك” الأمريكي في البرازيل، وبدء كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة بتعاطيه.
آثار جانبية
كان الرئيس البرازيلي قد أصيب بالفيروس في شهر يوليو الماضي، وتعافي بعد عشرين يومًا من العزل دون ظهور أعراض شديدة عليه، واليوم يعارض لقاح فايزر قائلاً “نحن لسنا مسئولين عن أى آثار جانبية، إذا تحولت إلى تمساح، فهذه مشكلتك”.
شكوك وتردد
اختتم الرئيس البرازيلي تصريحاته بأنه لن يتلقى هذا اللقاح، وأعلنت شركة فايزر أنها غير مسئولة عن أية آثار جانبية تنشأ نتيجة عقارها، مما دعا إلى إثارة هالة من الشكوك والتردد حول لقاح فايزر، وتصريحات الرئيس البرازيلي الغامضة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *