كيف تصبح مليونير في خمس خطوات؟

كيف تصبح مليونير _ الكثير منا يريد أن يمتلك أموالاً طائلة ويحقق ثراء فاحش وخاصة في سن مبكرة ولكن هذا ليس بالأمر الهين الذي تستطيع تحقيقه بدون جهد ولكن علينا وضع خطة للوصول إلى هذا الهدف السامي، وفي هذا التقرير سوف نقدم لك بعض النصائح التي تساعدك على الوصول إلى الملايين بسرعة البرق فهل أنت جاهز لأن تصبح مليونيراً ؟!

ثق بنفسك:

ثق بنفسك أنك قادر على الوصول إلى المليون بل وأكثر من ذلك ، لذلك عليك ألا تستمع إلى كلام المحبطين من حولك .

 وفر الأموال واستثمرها:

عليك أن توفر الفائض عن حاجتك ولا تبذر كثيراً حتي تستطيع توفير أموال لإستثمارها وزيادة الربح لتقترب من هدفك.

 اصنع وطّور عدة مصادر:

بعد أخذك راتبك وتوفير الفائض منه، عليك أن تركز على إيجاد عمل خاص بك أو فتح مشروع خاص لزيادة أرباحك لتقترب خطوة من هدفك.

 استثمر أموالك فيما تعرف:

بعد العمل علي تنويع مصادر الدخل ، استثمر جميع ما تجنيه من أرباح ، وأيضاً عليك أن تنظر إلى المنتجات التي يستخدمها الناس كل يوم وبعد ذلك تؤسس شركتك الخاصة التي تتمتع بإدارتها بشكل متقن.

عليك أن تراقب صافي أرباحك :

يجب أن تراقب صافي أرباحك وتعمل على تطويره وزيادته وذلك ببذل مجهود أكبر فكما نعرف جميعاً من جد وجد ومن زرع حصد ولكل مجتهدٍ نصيب فاسعي وتوكل علي الله .

بعد أن قدمنا لك بعض النصائح التي تساعدك على الوصول إلى الملايين ، لا تستطيع أن ننسي قصة الشاب النرويجي كريستوفر كوك الذي تحول إلى مليونير بسبب شراء متطلبات دراسته.

تبدأ القصة عندما كان كريستوفر كوك يعدّ بحثاً دراسياً عن العملة الإلكترونية ” بيتكوين” وهي عملة تستخدم في المعاملات الإلكترونية.

اشتري الشاب نحو 5000 عملة ليكمل بحثه الدراسي ولم يكلفه ذلك سوي27 دولاراً أمريكياً .

وبعد أربع سنوات قرأ كريستوفر بالصدفة عن ارتفاع سعر البيتكوين وأصبح ما يملكه منها يساوي مليون دولار.

وفي لمح البصر تحول إلى مليونير ، فلا تيأس عزيزي القارئ فربما تكون قد أوشكت على بداية الطريق للوصول إلى الملايين.

ولا شك أن الصدفة لعبت دوراً كبيراً في حياة الشاب النرويجي كريستوفر كوك ، ولكن هذا لا يجعلك تجد أسباباً لتيأس ، فيجب عليك أن تسعي وتجتهد فكل الطرق صعبة في بدايتها ، فتحمل هذة البداية لتصل الى فرحة الملايين فإنها تستحق التعب والجهد .. أليس كذلك؟!

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.