ماذا قالت سيدة الشهامة بعد تكريم السيسي لها؟
الرئيس السيسي مع مواطنه

أكدت سيدة الشهامة بشرى سرور، فرحتها وتقديرها لتكريم الرئيس عبد الفتاح السيسي لها، معقبة :” الحمد لله، ربنا يباركله لولاه ماكنش حد حس بيا، المستشفى عملت الواجب كله، عملت عملية وما زالت أخضع للعلاج، ومفكرتش ولا شفت قدامي بصراحة والحمد لله، ودلوقتي في المستشفى “.

وقالت خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، مقدمة برنامج صالة التحرير، إنها قامت بإنقاذ الطفلين، لأنها معها أحفاد مثلهم وكنت فاكراهم تعرضوا للخطف ولم أفكر في أي شيء، ومدير المستشفى جالي وطمنوني».

وأكدت الإعلامية عزة مصطفى، قائلة :”موقف عظيم من الرئيس السيسي، إنه اهتم وشاف الفيديو، والرئيس السيسي شخص عظيم، متابعة وكل ما حدث يعبر عن الإيجابية المجتمعية.

وفي لفتة إنسانية قرر الرئيس عبد الفتاح السيسى، تقديم هدية عينية وباقة ورد لسيدة الشهامة المصرية بشرى سرور على حسن، 59 سنه، ربة منزل، والتي ضربت نموذجا رائعا يضم للنماذج المشرفة للمرأة المصرية الأصيلة، حيث لم تقف موقف المتفرج أمام محاولة الاعتداء على طفلتين صغيرتين بغرض سرقتهما في حلوان.

وذلك بعد قيام أحد قائدى الدراجات البخارية، بخطف هاتف محمول من الطفلتين خلال سيرهما بمنطقة العزبة البحرية بمنطقة حلوان، فتصدت للجانى بكل شهامة ومروءة وبسالة، لنجدة الطفلتين.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى على أن السيدة بشرى سرور ضربت لنا المثل والقدوة في العطاء والتضحية وأنها نموذج مشرف للمرأة المصرية والمروءة والإنسانية والايجابية المجتمعية، وأن الموقف البطولى الذى قامت به يشرف كل سيدة مصرية بل كل مصري أصيل.

ومن جانبها – عبرت السيدة بشرى سرور عن سعادتها الكبيرة بهدية الرئيس عبد الفتاح السيسي وتقديره لها، مؤكدة أن الرئيس أب لكل المصريين وقدوة للجميع في العطاء والتضحية، وأن ما فعلته هو أمر واجب على كل مواطن أصيل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *