مي عمر وأزماتها بسبب زوجها محمد سامي.. تمنت أن تصبح زويل والتردد يسبب لها المشكلات
مي عمر

 

تمنت أن تصبح مثل أحمد زويل.. والتردد يسبب لها المشكلات

مي عمر واحدة من أهم الفنانات على الساحة الآن، بطولات وأعمال قوية تُقدم على شاشات التلفزيون، منها ما هو من إخراج زوجها المُخرج محمد سامي، ومنها مع آخرين.. لكنها تُقدم أعمالًا تحقق نجاحًا كبير، رغم الانتقادات اللاذعة التي تتردد إليها بسبب كثرة عملها مع زوجها.

هي من مواليد 1988، خرجت من قسم الصحافة والإعلام من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وبدأت التمثيل من خلال مشاركتها في بطولة مسلسل حكاية حياة.


ومن الجوانب الخفية في حياة الفنانة مي عمر أنها تشعر بالغيرة كشعور إنساني كما ترى هي، بسبب أن شخص ما قام بعمل وفعل شيء لم تحققه هي، قائلة: إن الغيرة شعور إنساني، ومن الممكن أن أغير من شخص “عمل حاجة انا معملتهاش ونجاح أنا منجحتهوش”.

وأضافت، أن التردد أكبر مشكلة تواجهها وتسبب لها مشكلات كثيرة في حياتها، متابعة: “عندما كنت صغيرة كنت أتمنى أن أكون مثل أحمد زويل وكنت أرغب في أن أحصل على جائزة عالمية وأحقق شئ لم يحققه أي شخص”.


اتهامات بالواسطة بسبب زوجها المُخرج محمد سامي

أكدت مي عمر أنها تواجه مشكلات واتهامات كثيرة بأنها دخلت عالم الفن بسبب زوجها المُخرج محمد سامي، إلا أنها رغم تلك الاتهامات، تجتهد وتعمل بجد لتقدم أعمالًا وأدوارًا ناجحه، مشيرة إلى أن دورها بمسلسل الإسطورة كان فرصة كبيرة لأنه كان مع مخرج وفنان كبير، وكان لابد من استغلال تلك الفرصة، موضحة أنه من الممكن أن يكون لدى أي فنان داعم وسند له لدخول المجال لكن من الممكن ألا ينجح في أدواره.


وتابعت، أن الدور الذي جعل الجمهور يعرفها في الساحة الفنية هو دو “شهد” في مسلسل “الأسطورة” مؤكدة أنها تعشق هذا الدور، لافتة إلى أن دور “شهد” في الأسطورة تم عرضه على 6 فنانات ورفضن، لأنهن يعتقدن أن هذا الدور ليس له أهمية خلال العمل الدرامي.

وأكدت أن هذا الدور كان بالنسبة لها فرصة كبيرة لأنه كان مع مخرج وفنان كبير، وكان لابد من استغلال تلك الفرصة، مشيرة إلى أنها بعد مسلسل الإسطورة شاركت في مسلسل عفاريت عدلي علام مع الزعيم عادل إمام، وليس من إخراج محمد سامي وأديت دور حبيبة الزعيم عادل إمام وأبنة حبيبته وبعده مسلسل ريح المدام وفيلم آخر ديك في مصر”.


وأردفت، أن الرد على الإتهامات التي كنت تواجهها بالواسطة كانت عن طريق الأعمال التي أديتها، مشيرة إلى أن الهجوم الذي تواجهه أصابها بالضيق في البداية لكن محبة الناس هي دالة على النجاح الذي حققته وذلك هو المهم.

مي عمر
لماذا رفضت مي عمر دورها في نسل الأغراب في البداية؟

قالت الفنانة مي عمر إنه عندما عرض عليا مسلسل “نسل الأغراب” رفضته في البداية، مؤكدة أنه من أهم الأعمال في شهر رمضان، لأن محمد سامي مخرج متميز ويظهر الفنانين بشكل مختلف، مضيفة: “شعرت أن عملي مع المخرج محمد سامي يسبب لنا الضرر، وأشعر أن مجهودي يذهب هباء، فعندما أعمل مع المخرج محمد سامي لا أحصل على حقي بشكل كامل وأواجه اتهامات بأنني أشارك بسببه”.

كيف تعرضت مي عمر للخيانة؟

كشفت أيضًا عن تعرضها للخيانة من صديقة لها منذ سنوات، مشيرة إلى أن خيانة الأصدقاء أصعب بكتير من أي خيانة، قائلة: “عاتبتها ورجعنا اتكلمنا وسامحتها وعندما عدت لصداقتها ليس بدرجة القرب التي كانت عليها قبل أن تخونني”.


لماذا بكت مي عمر بسبب المُخرج عمرو عرفة؟

بكت الفنانة مي عمر على الهواء، بسبب تغريدة غامضة للمخرج المخرج عمرو عرفة عبر حسابه على تويتر أن بعض المسلسلات تنجح بسبب الترويج الكبير لها، ووضع عناوين جذابة تجعلى المشاهدين يشاهدونها، مضيفة، أنها لم تسأل عمرو عرفة عما إذا كان يقصد المسلسل، خوفا من أن تتأكد من هجومه عليها.

وتابعت، أنني اعتبر المخرج عمر عرفة بمثابة والدي، مؤكدة أنني لا اعتقد أن أكثر من مليار شخص قاموا بفتح فيديوهات مسلسل لؤلؤ بسبب الفضول فقط، مشيرة أنها من الممكن أن أصاب بحالة صدمة لو كان المخرج عمر عرفة يقصدني من خلال نقده.

https://www.youtube.com/watch?v=g1bth_cdF84

 

https://www.youtube.com/watch?v=fz_DgII4nyE

 

https://www.youtube.com/watch?v=g1bth_cdF84

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *