طرق علاج القولون العصبى

علاج القولون العصبى هام جدا لمن يعانون من مجموعة من الأعراض المعوية التي تتضمن آلام البطن، والإسهال، والإمساك، وانتفاخات، وغازات.

وسبب القولون العصبي ليس واضح لكن قد يكون مرتبطاً بحساسية القولون المفرطة، والجهاز المناعي، ويؤثر المرض عادة على النساء وصغار الأطفال.

أعراض القولون العصبى

تتضمن أعراض القولون العصبى تقلصات وآلام بالبطن، وغازات، وانتفاخ، وإمساك، وإسهال. ليس من الشائع تعرض المصابين للإمساك أو الإسهال وعادة أعراض الانتفاخات والغازات تزول بعد التبرز. ومع حدوث التقلصات سيحصل الشخص على اثنين من النتائج الآتية:

  • تخفيف الآلام بعد التبرز.
  • تغير عدد مرات التبرز 
  • تغير شكل البراز.

أعراض القولون العصبى لدى النساء: تظهر أعراض القولون العصبي لدى النساء في وقت قريب من الحيض وتعاني النساء في سن اليأس من أعراض أقل من النساء اللاتي مازلن في فترة الحيض وقد تزداد أيضاً أثناء الحمل.

أسباب القولون العصبي

 القولون العصبي الذي يحدث بعد العدوى يكون بسبب عدوى سابقة بالبكتيريا في الجهاز الهضمي. والعمليات الفيزيائية المشاركة في القولون العصبى قد تختلف وقد تتكون من:

  • حركات بطيئة للقولون مسببة تقلصات مؤلمة.
  • مستويات غير طبيعية للسيروتونين في القولون فتؤثر على حركة الأمعاء.
  • عدم توازن البكتيريا في الجهاز الهضمي.

عوامل خطر الإصابة بالقولون العصبي

الأسباب التي تجعل الإنسان عرضة للإصابة بالقولون العصبي تتمثل في:

  • الإصابة بالتسمم الغذائي 
  • ولادة أنثى.
  • التعرض للمضادات الحيوية.
  • الإصابة بالاكتئاب والقلق.
  • الاضطراب العصبي والجسدي.

القولون العصبي والإجهاد

يتحكم الجهاز العصبي لحدٍ كبير في حركة الجهاز الهضمي. وقد يؤثر الإجهاد على الأعصاب مما يجعل الجهاز الهضمي مفرط في الحركة والنشاط. وفي حالة الإصابة بالقولون العصبي يكون القولون مفرط في الاستجابة لأي اضطراب طفيف في الجهاز الهضمي. والقولون العصبي أيضاً يتأثر بجهاز المناعة الذي يتأثر أيضاً بالإجهاد.

القولون العصبي وفقدان الوزن

لا يؤثر القولون العصبي على وزن كل شخص مصاب. لكن قد يؤدي القولون العصبي إلى فقدان الوزن في حالة عدم تناول ما يكفي من السعرات الحرارية. وقد تحدث التشنجات عادة بعد تناول الطعام مباشرة.

القولون العصبي مع الإسهال

هو نوع معين من القولون العصبي يؤثر بشكل أساسي على الأمعاء الغليظة. وتشمل الأعراض تكرار التبرز، والغثيان، ويفقد بعض الأشخاص المصابين التحكم في الأمعاء.

القولون العصبي مع الإمساك 

هو نوع معين من القولون العصبي يصيب عادة المراهقين والشباب. وتشمل الأعراض البراز الصلب والأقل تواتراً.

تشخيص القولون العصبي

قد يعتمد تشخيص القولون العصبي على الأعراض وقد يتم إجراء خطوات أخرى لاستبعاد الأسباب المحتملة مثل:

  • التكيف على نظام غذائي معين أو منع بعض الأطعمة لوقت محدد لاستبعاد أي حساسية غذاء.
  • فحص عينة براز لاستبعاد العدوى.
  • عمل اختبارات في الدم لفحص الأنيميا واستبعاد مرض الاضطرابات الهضمية.
  • إجراء تنظير للقولون الذي يتم عند شك الطبيب المعالج في أن الأعراض ناتجة عن التهاب القولون، أو مرض التهاب الأمعاء، أو سرطان القولون.

متى يجب الذهاب للطبيب؟

الذهاب للطبيب يكون ضرورياً عند ظهور أعراض تستمر أكثر من أيام قليلة، أو أن الأعراض تحدث باستمرار، وأيضاً عند ظهور أعراض خطيرة يجب الذهاب للطبيب مثل:

  • نزيف من المستقيم.
  • ألم دائم لا يزول بعد التبرز.
  • فقدان الوزن.
  • فقدان الشهية.
  • غثيان وقئ.

تلك الأعراض قد توضح حالة خطيرة مثل سرطان القولون.

أعراض القولون العصبي النفسية 

تتمثل أعراض القولون العصبي النفسية في الآتي:

– القلق.

-التوتر.

– الخوف والاكتئاب.

– التفكير في الانتحار.

 

علاج القولون العصبى

علاج القولون العصبى

لا يوجد علاج حالياً للقولون العصبي. لكن العلاج يعتمد على تخفيف الأعراض لذا يقوم الطبيب المعالج بإجراء تغييرات في نمط الحياة ويتم اقتراح العلاجات المنزلية قبل استخدام الدواء.

علاج القولون العصبى منزليًا 

قد تساعد العلاجات المنزلية في تخفيف الأعراض دون الحاجة إلى دواء  وتساعدك في علاج القولون العصبى وتتضمن أمثلة تغييرات نمط الحياة ما يلي:

  • ممارسة الأنشطة البدنية بانتظام.
  • الإقلاع عن المشروبات التي تحتوي على كافيين لأنها تحفز الأمعاء.
  • تناول وجبات صغيرة للمساعدة في علاج القولون العصبى.
  • تقليل التوتر( العلاج بالكلام قد يساعد).
  • تناول البروبيوتيك(بكتيريا جيدة توجد طبيعياً في الأمعاء) لتخفيف الانتفاخات والغازات.
  • إضافة التوابل والأعشاب مثل الزنجبيل، والنعناع، والبابونج قد يساعد في تخفيف الأعراض. 
  • اتباع نظام غذائي شائع يوصي به الأطباء لمرضى القولون العصبي ويُسمىFODMAP فودماب المنخفض (نوع من الكربوهيدرات داخل الأطعمة). ويُسمى هذا النظام الغذائي بحمية القولون العصبي.

علاج القولون العصبى بالدواء

في حالة أن الأعراض لا تتحسن باتباع العلاجات المنزلية سيوصي الطبيب باستخدام أدوية.

ويستجيب الأشخاص بطرق مختلفة مع نفس الدواء لذا يجب المتابعة مع الطبيب لإيجاد الدواء المناسب.

وينبغي إخبار الطبيب بما يتم تناوله من علاجات عشبية OTC والأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية.

تستخدم بعض الأدوية لعلاج كل الأعراض بينما هناك أدوية أخرى تركز على أعراض معينة مثل:

  • أدوية للتحكم في تشنج العضلات.
  • أدوية مضادة للإمساك.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات لتخفيف الألم.
  • المضادات الحيوية.
  • عندما يكون الإمساك هو العرض الأساسي هناك دوائين يوصي بهما الطبيب هما لينوكلوتيد، ولوبيبروستون.

أطعمة يجب تجنبها في القولون العصبي

قد يساعد تعديل الكميات أو التخلص من بعض الأطعمة مثل منتجات الألبان، والأطعمة المقلية، والأطعمة ذات التوابل العالية، والسكريات غير القابلة للهضم، والبقوليات في تقليل الأعراض. 

مضاعفات الإصابة بالقولون العصبي

من مضاعفات الإصابة بالقولون العصبي انخفاض إنتاجية العمل، اضطراب المزاج، والإصابة بالاكتئاب، والقلق، واضطراب النوم، والإصابة بالاضطراب ثنائي القطب. وقد يجعل الاكتئاب والقلق حالة القولون العصبي أسوأ.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *