ما لا تعرفه عن مستعمرة ومرض الجذام

ما لا تعرفه عن مستعمرة ومرض الجذام

هل تعلم بوجود مستعمرة في منطقة أبو زعبل تضم مرضى من نوع خاص وهم المصابون بمرض الجذام، وأن هناك انخفاض في عدد المرضى المسجلين في مصر من 37344 حالة إلى 600 حالة فقط. 

ومن أجل التوعية ولفت الانتباه لهذا المرض، تم تنظيم يوم عالمي لمرضى الجذام يوم 28 من شهر يناير كل عام. وستتعرف في هذا المقال على المقصود بمرض الجذام، وأهم أعراضه، وطرق الوقاية منه.  

ما هو الجذام؟

الجذام هو مرض مزمن يُعرف أيضًا باسم مرض هانسن، ويتسبب في حدوث هذا المرض نوع من البكتيريا تسمى البكتيريا المتفطرة الجذامية. غالبًا ما يؤثر هذا المرض على الجلد والأعصاب الطرفية وقد يسبب إعاقات دائمة إذا تُرك دون علاج. 

تصف منظمة الصحة العالمية مرض الجذام بأنه مرض استوائي مُهمل لا يزال يحدث في أكثر من 120 دولة، ويتم الإبلاغ عن أكثر من 200 ألف حالة جديدة كل عام. 

أشكال الجذام

يصنف الأطباء أشكال مرض الجذام بحسب عدد ونوع التقرحات التي يعاني منها المريض، وتشمل الأشكال ما يلي:

  • الجذام السلي: يسمى أيضًا الجذام الدرني وهو نوع معدي بشكل خفيف، ويعاني فيه الأشخاص من بقع صغيرة باهتة أو ربما بقعة واحدة فقط لأن الاستجابة المناعية لمرضى هذا النوع تكون جيدة. 
  • الجذام الورمي: يُعد أكثر الأنواع عدوى، وهو شكل أكثر شدة من المرض حيث تكون الاستجابة المناعية ضعيفة وتنتشر البقع بشكل واسع على سطح الجلد. يُضعف هذا النوع الأعصاب والعضلات وكذلك يؤثر على الأنف والكلى والأعضاء التناسلية.  
  • الجذام الحدي: تظهر على مرضى هذا النوع أعراض من الجذام السلي وكذلك الجذام الورمي. 

هل مرض الجذام معدي؟

هناك حاجة إلى الاتصال الوثيق المطول على مدى أشهر مع شخص مصاب بمرض الجذام غير المعالج للإصابة بالمرض. ينتقل المرض من خلال الرذاذ المحمل بالبكتيريا الذي يصدر عن المريض أثناء العطس أو السعال

لا ينتقل المرض من خلال الاتصال العارض مع شخص مصاب. لا يمكن لشخص سليم الإصابة بالمرض بسبب مصافحة أو معانقة أو الجلوس بجانب شخص مصاب بالجذام.

اعراض الجذام 

يؤثر المرض بشكل رئيسي على الجلد، والأعصاب، والأغشية المخاطية وتشمل اعراض مرض الجذام ما يلي:

  1. بقع جلدية باهتة اللون وعادة ما تكون مسطحة.
  2. ظهور كتل أو نتوءات على سطح الجلد.
  3. تنميل في المناطق المصابة من الجلد. 
  4. ضعف في عضلات اليدين أو القدمين
  5. تضخم الأعصاب خاصة الموجودة في منطقة الكوع أو الركبة أو جانبي العنق.
  6. مشاكل في العين نتيجة تأثر أعصاب الوجه.
  7. انسداد ونزيف الأنف.
  8. فقدان الإحساس نتيجة تأثير المرض على الأعصاب.

إذا تُرك المرض دون علاج فقد ينتج عنه العديد من المضاعفات الخطيرة مثل:

  • شلل اليدين والقدمين. 
  • تشوهات في أصابع اليدين أو القدمين.
  • تشوهات في الوجه.
  • تشوهات في الأنف.
  • تساقط الشعر وخاصة شعر الحاجبين. 
  • الإصابة بالعمى أو الجلوكوما. 
  • فشل كلوي.
  • عقم. 

تشخيص مرض الجذام

يتأكد الأطباء من تشخيص مرض الجذام من خلال ظهور علامة واحدة على الأقل من العلامات الأساسية التالية:

  1. ظهور بقعة باهتة في الجلد مع فقدان مؤكد للإحساس في هذه المنطقة.
  2. تضخم العصب الموجود في المنطقة المصابة.
  3. الكشف المجهري عن البكتيريا المسببة للمرض من خلال أخذ عينة صغيرة من الجلد. 

قد يحتاج الطبيب أيضًا إلى إجراء اختبار جلدي يسمى اختبار الليبرومين، وهو اختبار مخصص لمعرفة نوع الجذام. يحقن الطبيب كمية صغيرة من البكتيريا غير النشطة المسببة للجذام تحت جلد الساعد مباشرة ثم يتحقق من رد الفعل مرة بعد 3 أيام ومرة أخرى بعد 28 يومًا. 

علاج مرض الجذام

يساعد التشخيص المبكر في علاج مرض الجذام والوقاية من المضاعفات والإعاقات الدائمة. يعتمد علاج مرض الجذام على استخدام نوعين أو ثلاثة أنواع من المضادات الحيوية لمدة 6-12 شهرًا. 

تساعد إستراتيجية العلاج متعدد الأدوية على منع حدوث مقاومة من البكتيريا للمضادات الحيوية بسبب طول فترة العلاج التي قد تصل إلى عام أو عامين.

توفر منظمة الصحة العالمية علاج مجاني لجميع المصابين بالجذام، وتم علاج 16 مليون شخص مصاب خلال العقدين الماضيين.

الوقاية من مرض الجذام

يُعد تجنب الاتصال الطويل الوثيق مع شخص مصاب بالمرض هو أفضل وسائل الوقاية من مرض الجذام. توصي منظمة الصحة العالمية بتتبع المخالطين للمرضى وإعطائهم جرعة واحدة من مضاد حيوي يسمى ريفامبيسين أو ريفامبين كعلاج وقائي.

:References

https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/guide/leprosy-symptoms-treatments-history

https://www.who.int/news-room/fact-sheets/detail/leprosy

https://www.cdc.gov/leprosy/index.html

https://www.healthline.com/health/leprosy

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *